التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 


العودة   الملتقى الطلابي > ~~ ملتقى الأعضاء ~~ > النادي الأدبي

النادي الأدبي لا للمنقول نعم لإبداعاتكم الأدبية الشخصية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-02-2013, 08:33 PM   رقم المشاركة : ( 31 )
أحلام طآلبة ..!
-


الملف الشخصي

رقــم العضويـــة : 48210
تاريخ التسجيل : 22-07-2012
المشاركـــــــات : 11,811 [+]
الـــــــــــتخصص : خريج جامعي
الـــــــــــجـامعة :

 اخر مواضيع العضو

أحلام طآلبة ..! غير متواجد حالياً

افتراضي

تزوج رجل من امراه جميله جدأ
وجاء وقت اصيبت المرأة بمرض شوهه وجهها ,,
و كان زوجها برحله عمل و لم يعلم بعد بمرضها..
وفي طريقه اصيب بحادث ادى الى فقدانه بصره اكمل الزوجان حياتهما بنفس درجه الحب
و الزوجه فقدت جمالها والزوج اعمى ,, الى ان توفيت الزوجه ,,
حينما انتهى الدفن وحاان وقت العوده قام الزوج وخرج فناداه أحدهم الى اين انت ذاهب
فقال الى بيتي فرد الرجل بحزن كيف ستذهب وحدك وانت اعمى
فقال الزوج لا انا لست با أعمى ياصاحبي انما تظاهرت بالعمى حتى لا اجرح زوجتي
عندما علمت بمرضهاا لقد كانت نعم الزوجه وخشيت ان تحرج من مرضها فتظاهرت بالعمى طوال السنين

قمة الوفاء..!
توقيع » أحلام طآلبة ..!
.. اللهم صلِ على محمد وآل محمد ..
  رد مع اقتباس
قديم 25-02-2013, 05:48 PM   رقم المشاركة : ( 32 )
أحلام طآلبة ..!
-


الملف الشخصي

رقــم العضويـــة : 48210
تاريخ التسجيل : 22-07-2012
المشاركـــــــات : 11,811 [+]
الـــــــــــتخصص : خريج جامعي
الـــــــــــجـامعة :

 اخر مواضيع العضو

أحلام طآلبة ..! غير متواجد حالياً

افتراضي

كان هناك شخص إسمه '" المنطق "'
والثاني إسمه '" القدر " ..
راكبين السيارة فى سفر طويل ..وبنصف الطريق خلص منهم البنزين .
وحاولا أن يكملوا طريقهم مشياً على الأقدام قبل
أن يحل الليل عليهم ..
حاولا أن يجدا مأوى ولكن بدون جدوى
وبعدها نكمل الطريق .
فقرر المنطق أن ينام بجانب شجرة
أما القدر فقرر أن ينام بمنتصف الشارع .
فقال له المنطق : مجنون ! سوف تعرض نفسك للموت .
من الممكن أن تأتي سيارة وتدهسك
فقال له القدر : لن أنام إلا بنصف الشارع
ومن الممكن أن تأتي سيارة فتراني وتنقذنا !
وفعلاً نام المنطق تحت الشجرة والقدر بمنتصف الشارع
بعد ساعة جاءت سيارة كبيره ومسرعة
ولما رأت شخص بمنتصف الشارع حاولت التوقف..
ولكن لم تستطع ..
فانحرفت بإتجاه الشجرة ..
ودهست المنطق
وعاش القدر
وهذا هو الواقع ،
القدر يلعب دوره مع الناس أحياناً على الرغم من أنه مخالف
للمنطق لأنه نصيبهم ..

_ فعسى تأخيرك عن سفر خير
_ وعسى حرمانك من زواج بركه
_ وعسى ردك عن وظيفه مصلحه
_ وعسى حرمانك من طفل خير
_ وعسى أن تكرھوا شيئاً وهو خيرٌ لكم
•• لأن الله يعلم وأنت لا تعلم
توقيع » أحلام طآلبة ..!
.. اللهم صلِ على محمد وآل محمد ..
  رد مع اقتباس
قديم 20-04-2013, 06:42 AM   رقم المشاركة : ( 33 )
أحلام طآلبة ..!
-


الملف الشخصي

رقــم العضويـــة : 48210
تاريخ التسجيل : 22-07-2012
المشاركـــــــات : 11,811 [+]
الـــــــــــتخصص : خريج جامعي
الـــــــــــجـامعة :

 اخر مواضيع العضو

أحلام طآلبة ..! غير متواجد حالياً

افتراضي

ســألت الــمعلمة طــالب الــصف الأول: لــو أعــطيتك تــفاحة وتـــفاحة وتـــفاحة، كـــم يــصبح عــدد الـــتفاحات لـــديك؟
أجــاب الــطالب بـــثقة: أربـــع تـــفاحات!

كـــررت الــمعلمة الـــسؤال ظــنا مـــنها أن الــطفل لـــم يـــسمعها جـــيدا. فـــكر الــطفل قــليلا وأعـــاد الـــحساب عـــلى يـــديه الـــصغيرتين بـــاحثا عـــن إجـــابة أخــرى. ولــكنه لـــم يـــجد ســوى نـــفس الإجـــابة فـــأجاب بـــتردد هـــذه الـــمرة: أربـــعة.

... ظــهر الإحـــباط عـــلى وجـــه الـــمعلمة ولـــكنها لـــم تـــيأس فـــسألته هـــذه الـــمرة عـــن الـــبرتقال حـــيث أنـــها تــعلم بـــحبه للـــبرتقال، قـــالت: لـــو أعـــطيتك بـــرتقالة وبـــرتقالة وبـــرتقالة، كـــم يـــصبح عـــدد الـــبرتقالات مـــعك؟
أجـــاب الـــطفل: ثـــلاث بـــرتقالات..

فـــتشجعت الـــمعلمة وســـألت الـــطالب مـــن جـــديد عـــن الـــتفاحات فــأجاب مـــجددا: أربـــع تـــفاحات!

عـــندها صـــرخت بـــوجهه: ولـــكن مـــا الـــفرق؟
أجـــاب الــطفل بـــصوت الـــخائف: لانـــني أحـــمل واحـــدة مـــعي فـــي الـــحقيبة !
......
عـــندما يـــعطيك احــدهم اجـــابة تـــختلف عـــما تـــتوقعه
أو تختلف عن توجهاتك ..
فـــلا تـــحكم عـــلى انــها اجـــابة خـــاطئة.
فلـــربما كـــانت هـــناك زاويــــة لـــم تـــأخذها بـــعين الاعـــتبار
يــــجب عـــليك ان تـــصغي جـــيدا كـــي تـــفهم
وألا تـــصغي وانـــت تـــحمل فـــكرة او انـــطباع مــــعد مـــسبقا.
توقيع » أحلام طآلبة ..!
.. اللهم صلِ على محمد وآل محمد ..
  رد مع اقتباس
قديم 21-04-2013, 09:31 PM   رقم المشاركة : ( 34 )
SENBAY
طالب مشارك

الصورة الرمزية SENBAY

الملف الشخصي

رقــم العضويـــة : 63753
تاريخ التسجيل : 11-04-2013
المشاركـــــــات : 113 [+]
الـــــــــــتخصص : طالب جامعي
الـــــــــــجـامعة : گلية العلوم *

 اخر مواضيع العضو

SENBAY غير متواجد حالياً

افتراضي

لولا وجود عكس المعنى لما كان للمعنى معنى
إبراهيم الفقي الله يرحمه
توقيع » SENBAY
_








في مدائِن الغرباء ، غريب يغنيک عن آلف قريب !
  رد مع اقتباس
قديم 21-04-2013, 09:33 PM   رقم المشاركة : ( 35 )
SENBAY
طالب مشارك

الصورة الرمزية SENBAY

الملف الشخصي

رقــم العضويـــة : 63753
تاريخ التسجيل : 11-04-2013
المشاركـــــــات : 113 [+]
الـــــــــــتخصص : طالب جامعي
الـــــــــــجـامعة : گلية العلوم *

 اخر مواضيع العضو

SENBAY غير متواجد حالياً

افتراضي

" إنَ العالم يُفسحُ الطريق للمرء الذي يعرف إلى أينَ هو ذاهب "

لــ رالف و. أمرسون
توقيع » SENBAY
_








في مدائِن الغرباء ، غريب يغنيک عن آلف قريب !
  رد مع اقتباس
قديم 21-04-2013, 09:35 PM   رقم المشاركة : ( 36 )
SENBAY
طالب مشارك

الصورة الرمزية SENBAY

الملف الشخصي

رقــم العضويـــة : 63753
تاريخ التسجيل : 11-04-2013
المشاركـــــــات : 113 [+]
الـــــــــــتخصص : طالب جامعي
الـــــــــــجـامعة : گلية العلوم *

 اخر مواضيع العضو

SENBAY غير متواجد حالياً

افتراضي

فقدان ٱلثقہ ! مثل تمزيق الورقہ .. يمگن لصقهآ ولگن لآ تعود گما كآنت !!
توقيع » SENBAY
_








في مدائِن الغرباء ، غريب يغنيک عن آلف قريب !
  رد مع اقتباس
قديم 21-04-2013, 09:35 PM   رقم المشاركة : ( 37 )
SENBAY
طالب مشارك

الصورة الرمزية SENBAY

الملف الشخصي

رقــم العضويـــة : 63753
تاريخ التسجيل : 11-04-2013
المشاركـــــــات : 113 [+]
الـــــــــــتخصص : طالب جامعي
الـــــــــــجـامعة : گلية العلوم *

 اخر مواضيع العضو

SENBAY غير متواجد حالياً

افتراضي

ﺄنا لستّ ﺄعمىْ لكنَ لآيهمني مَ يفعلۆن
توقيع » SENBAY
_








في مدائِن الغرباء ، غريب يغنيک عن آلف قريب !
  رد مع اقتباس
قديم 22-04-2013, 02:50 PM   رقم المشاركة : ( 38 )
أحلام طآلبة ..!
-


الملف الشخصي

رقــم العضويـــة : 48210
تاريخ التسجيل : 22-07-2012
المشاركـــــــات : 11,811 [+]
الـــــــــــتخصص : خريج جامعي
الـــــــــــجـامعة :

 اخر مواضيع العضو

أحلام طآلبة ..! غير متواجد حالياً

افتراضي

نفوس البشر ..~

هناك نفوس كـ الزجاج
لا تتحمل أي خدش من الكلمات القاسية التى تُرمى بها،
نفوس نمر بها فى الحياة مرور الكرام،
ولا نعرف قيمتهم إلا عندما نبعد عنهم بكل حرص ،
خوفاً من جرحهم أو خدشهم....

***

وهناك نفوس كـ البحر
نرميها بالكلمات كما نرمي الحجارة في البحر،
ولكن البحر بحر ، عظيم وواسع لا يتأثر بما يُرمى فيه من الحجارة،
ويتحمل الكثير والكثير .....

***

وهناك نفوس كــ الشمس الساطعة ،
تُرسل أشعتها ودفئها إلى الجميع ولا تنتظر كلمة شكر،
ونتمناها ألا تغيب أبداً.....

***

ونفوس كـــ القمر .
نحتاج لها ، ولا نستطيع البعد عنها ،
نشكي لها ، ونتونس بها ،
ونسهر معها ،

***

ونفوس كـــالثلج .
قاسية ، جامدة ، باردة ،
ناصعة البياض نعم .!!
ولكن لا روح فيها ولا حياة ....

***

ونفوس كــالنار .
نراها من بعيد ، ونتمنى أن تُشعرنا بالدفء.
ولكن إن اقتربنا منها أكثر ....
أحرقتنا .

***

ونفوس كـ الماء
تروينا وقت عطش الزمان نحتاج لهم لا غنى عنهم أبداً
فى كل وقت ,....

***

وهناك نفوس كـ الورد
نتمتع بجمالها وعبيرها وشذاها وألوانها
و لا نسلم أشواكها حين الغدر بها...

***

ونفوس كـ الفراشة
رائعة،
لا توجد إلا وهى جميلة حساسة برائحة ولون الورد مُحمّلة،
نسعد بها وهى تهيم حولنا تشاركنا فرحتنا وأحزانا
بكل رقة وجمال.....

توقيع » أحلام طآلبة ..!
.. اللهم صلِ على محمد وآل محمد ..
  رد مع اقتباس
قديم 23-04-2013, 08:16 PM   رقم المشاركة : ( 39 )
أحلام طآلبة ..!
-


الملف الشخصي

رقــم العضويـــة : 48210
تاريخ التسجيل : 22-07-2012
المشاركـــــــات : 11,811 [+]
الـــــــــــتخصص : خريج جامعي
الـــــــــــجـامعة :

 اخر مواضيع العضو

أحلام طآلبة ..! غير متواجد حالياً

افتراضي

" قصة جميلة "

منذ زمن طويل كانت هناك مدينة يحكمها مَلِكْ .
وكان أهل هذه المدينة يختارون الملك
بحيث يحكم فيهم لمدة سنة واحدة فقط ،!
وبعد ذلگ يُرْسَل الملك إلى جزيرة بعيدة حيث يكمل فيها بقية عمره ،
ويختار الناس مَلِكْ آخر غيره وهكذا !

كان الملك الذي تنتهي فترة حكمه يلبسونه أفخر الثياب ويودعونه !
ثم يضعونه في سفينة حيث تنقله إلى تلك الجزيرة البعيدة .
وكانت تلك اللحظة هي من أكثر لحظات الحزن والألم بالنسبة لكل مَلِكْ

ووقع الاختيار في إحدى المرات على شاب من شباب المدينة ،
وكان أول شيء فعله هذا الشاب أن أمر وزراءه بأن يحملونه الى هذه الجزيرة التي يرسلون اليها جميع الملوك السابقين ..!

رأى الشاب الجزيرة وقد غطتها الغابات الكثيفة ،!
وسمع أصوات الحيوانات المفترسة ،
ثم وجد جثث الملوك السابقين عليها '
وقد أتت عليها الحيوانات المتوحشة !

عاد الملك الشاب الى مملكته ،
وأرسل على الفور عددًا كبيرًا من العمال ،
وأمرهم بإزالة الأشجار الكثيفة وقتل الحيوانات المفترسة'
وكان يزور الجزيرة كل شهر ويتابع العمل بنفسه'
فبعد شهر واحد .. تم اصطياد جميع الحيوانات ،،
وأزيلت أغلب الأشجار الكثيفة !

وعند مرورالشهر الثاني ..
كانت الجزيرة قد أصبحت نظيفة تمامًا '
ثم أمر الملك العمال بزرع الحدائق في جميع أنحاء الجزيرة"
وقام بتربية بعض الحيوانات المفيدة
مثل الدجاج والبط والماعز والبقر ...الخ
ومع بداية الشهر الثالث أمر العمال ببناء بيت كبير ومرسى للسفن'
وبمرور الوقت تحولت الجزيرة الى مكان جميل ..
وكان المَلِكْ مع ذلك يلبس الملابس البسيطة،
وينفق القليل على حياته في المدينة،
وگان يُكَرِس كل أمواله التي وُهِبَت له في إعمار هذه الجزيرة

واكتملت السنة أخيراً !!
وجاء دور الملك ليتنقل إلى الجزيرة '
فألبسه الناس الثياب الفاخرة'
ووضعوه على الفيل الكبير قائلين له : وداعاً أيها المَلِكْ !
ولكن المَلِكْ على غيرعادة الملوك السابقين كان يضحك ويبتسم !

سأله الناس عن سر سعادته بعكس جميع الملوك السابقين ؟!
فقال :
بينما كان جميع الملوك منشغلين بمتعة أنفسهم
أثناء فترة الحكم كنت أنا مشغولاً بالتفكير في المستقبل ،
وخططت لذلك ..
وأصلحت الجزيرة وعمرتها '
حتى أصبحت جنة صغيرة !
ويمكن أن أعيش فيها بقية حياتي في سلام وسعادة ..!

ذكرتني هذي القصة بالدنيا ..
وكيف انغماسنا في ملاذتنا وعدم استعدادنا للآخرة '!
« اللهمّ لا تجعل الدّنيا أكبر همنَا ولا مبلغ علمنا »
توقيع » أحلام طآلبة ..!
.. اللهم صلِ على محمد وآل محمد ..
  رد مع اقتباس
قديم 27-04-2013, 11:02 AM   رقم المشاركة : ( 40 )
أحلام طآلبة ..!
-


الملف الشخصي

رقــم العضويـــة : 48210
تاريخ التسجيل : 22-07-2012
المشاركـــــــات : 11,811 [+]
الـــــــــــتخصص : خريج جامعي
الـــــــــــجـامعة :

 اخر مواضيع العضو

أحلام طآلبة ..! غير متواجد حالياً

افتراضي

في أحد الايام وقع حمار في بئر غائر. أخذ الحمار يصرخ لساعات بينما كان الفلاح يحاول التفكير في طريقة لتخليص حماره. أخيرا قرر الفلاح أن الحمار صار عجوزا وليس بحاجته وأن البئر لابد أن يدفن على اي حال. لذلك فلا فائدة من إنقاذ الحمار. قام الفلاح باستدعاء كل جيرانه لمساعدته في دفن البئر. فأمسك كل منهم معول وبدأ يسكب الرمل والوسخ في البئر. عندما استنتج الحمار ما يحدث بدأ يرسل صرخات عنيفة. وبعد لحظات هدأ الحمار تماما. حدق الفلاح في أسفل البئر فتفاجئ مما رآه. ففي كل مرة ينسكب فيها الرمل من المعول يقوم الحمار بعمل شيء مدهش. كان ينتفض ويسقط الوسخ في الاسفل ويأخذ خطوة للاعلى فوق الطبقة الجديدة من الوسخ. بينما الفلاح وجيرانه يلقون الرمال والوسخ فوق الحمار كان ينتفض ويأخذ خطوة للاعلى. وبسرعة وصل الحمار لحافة البئر وخرج بينما انصدم واندهش الفلاح وجيرانه.
الفائدة المستفادة: الحياة سوف تلقي عليك بالاوساخ، كل أنواع الرمل الوسخ، وفكرة الخلاص من البئر هي أن لا تدع الاوساخ تدفنك ولكن تنفضها جانبا وتأخذ خطوة للأعلى. كل مشكلة تواجهنا في الحياة هي حجرة يجب أن نخطوا فوقها. نستطيع الخروج من أعمق بئر فقط يجب أن لا نتوقف ولا نستسلم أبدا، وتذكر انفضه جانبا وخذ خطوة فوقه مقولة ( الحياة عبارة عن حجارة فلا تتعثر بها وأبني بها سلم النجاح )
توقيع » أحلام طآلبة ..!
.. اللهم صلِ على محمد وآل محمد ..
  رد مع اقتباس
قديم 28-04-2013, 05:09 PM   رقم المشاركة : ( 41 )
أحلام طآلبة ..!
-


الملف الشخصي

رقــم العضويـــة : 48210
تاريخ التسجيل : 22-07-2012
المشاركـــــــات : 11,811 [+]
الـــــــــــتخصص : خريج جامعي
الـــــــــــجـامعة :

 اخر مواضيع العضو

أحلام طآلبة ..! غير متواجد حالياً

افتراضي

كانت هناك طائرة تحلق عبر الغيوم ، وفجأة فقدت توازنها فشعر الجميع بالرعب إلا طفل
صغير...
... وكان هناك رجل جالس بجوار طفل صغير ، تمسك الرجل بكل قوته من الخوف في كل مرة
يصطدمون فيها بمطب هوائي...
ولكن الطفل الجالس بجانبه استمر باللعب في هدوء وطمأنينة ...
و بعد أن هبطت الطائرة في المطار بسلام ..سأل الرجل الصبي من باب الفضول : كيف بقيت هادئاً رغم اضطراب الطائرة والجميع كان مرعوبا؟
فأجاب الطفل : والدي هو الطيار.. ووالدي وعدني أن نصل بسلام

الحكمة : الحب الحقيقي هو الثقة الكاملة .. جميل أن تجد في الحياة شخصاً تعرف أنه
لن يخذلك مهما جرى.
توقيع » أحلام طآلبة ..!
.. اللهم صلِ على محمد وآل محمد ..
  رد مع اقتباس
قديم 30-04-2013, 04:54 PM   رقم المشاركة : ( 42 )
أحلام طآلبة ..!
-


الملف الشخصي

رقــم العضويـــة : 48210
تاريخ التسجيل : 22-07-2012
المشاركـــــــات : 11,811 [+]
الـــــــــــتخصص : خريج جامعي
الـــــــــــجـامعة :

 اخر مواضيع العضو

أحلام طآلبة ..! غير متواجد حالياً

افتراضي

ﺭﺟﻞ ﻛﺒﻴﺮ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻦ (80)
ﻋﺎﻣﺎ ! ♡
ﺭﺟﻊ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﺠﺪ ﺫﺍﺕ ﻳﻮﻡ
ﻭﻃﺮﻕ ﺍﻟﺒﺎﺏ ، ﻋﻠﻰ ﺯﻭﺟﺘﮧ ،
ﺣﺘﻰ ﺗﻌﺐ
ﻭﺃﺻﺎﺑﮧ ﺍﻹﻏﻤﺎﺀ ! ♡
ﺑﻌﺪ ﻣﺪﻫﮧ ﺭﺃﺕ ﺯﻭﺟﺘﮧ ﺃﻧﮧ
ﺗﺎﺧﺮ ﻓﺨﺮﺟﺖ ﺗﺘﻄﻠﻊ
ﻋﻠﻴﮧ ( :
ﻓَﻮﺟﺪﺗﮧ ﻣُﻐﻤﺎً ﻋﻠﻴﮧ ﻋﻨﺪ
ﺍﻟﺒﺎﺏ ، !
ﻓَﺨﺎﻓﺖ ﻭﺣﻤﻠﺘﮧ ﻭﻏﺴﻠﺖ
ﻭﺟﻬﮧ ﻭﺭﺷﺘﮧ
ﺏِ / ﺍﻟﻤﺎﺀ ﺣﺘﻰ ﺃﻓﺎﻕ ، ! ♡
ﻑَ ﺃﺧﺬﺕ ﺗﻌﺘﺬﺭ ﻣﻨﮧ ﻟﺘﺄﺧﺮﻫﺎ
ﻋﻠﻴﮧ..
ﻓﻘﺎﻝ ﻟﻬﺎ : ﻭﺍﻟﻠﮧ ﻣﺎ ﺃُﻏﻤﻲ
ﻋﻠﻲ
ﻟﻄﻮﻝ ﺇﻧﺘﻈﺎﺭ ،
ﻭﻻ ﻟﺘﻌﺐ ﻭﻟﻜﻨﻲ ﺗﺬﻛﺮﺕ
ﻋﻨﺪﻣﺎ ،
ﺃﻗﻒ ﺃﻣﺎﻡ ﺍﻟﻠﮧ ، ! ♡
ﻭﻳﻘﻔﻞ ﺑﺎﺏ ﺍﻟﺠﻨﮧ ﻓﻲ
ﻭﺟﻬﻲ ، ! 3/>3/>
ﻑَ ﺃُﻏﻤﻲ ﻋﻠﻲ ﺧﻮﻓﺎً ﻣِﻦ ﺍﻟﻠﮧ..

* ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻘﻠﻮﺏ ﺍﻟﻤﻌﻠﻘﮧ ﺑِﺎﻟﻠﮧ '
ﺍﻟﻠﻬُﻢ ﺇﻧﻲ ﺃﺳﺄﻟﻚ ﺣﺴﻦ
ﺍﻟﺨﺎﺗﻤﺔ
ﻭﺍﻟﻔﺮﺩﻭﺱ ﺍﻷﻋﻠﻰ ﻣﻦ
ﺟﻨﺘﻚ
توقيع » أحلام طآلبة ..!
.. اللهم صلِ على محمد وآل محمد ..
  رد مع اقتباس
قديم 03-05-2013, 05:19 AM   رقم المشاركة : ( 43 )
أحلام طآلبة ..!
-


الملف الشخصي

رقــم العضويـــة : 48210
تاريخ التسجيل : 22-07-2012
المشاركـــــــات : 11,811 [+]
الـــــــــــتخصص : خريج جامعي
الـــــــــــجـامعة :

 اخر مواضيع العضو

أحلام طآلبة ..! غير متواجد حالياً

افتراضي

ﻗﺎﻝ الجد ﻟﺤﻔﻴﺪﻩ “ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺳﻮﻑ ﺃﺧﺒﺮﻙ ﻋﻦ ﺣﻘﻴﻘﺔ ﻣﻦ ﺣﻘﺎﺋﻖ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ”.

ﻓﻘﺎﻝ ﻟﻪ ﺍﻟﺤﻔﻴﺪ ” ﺃﺳﻤﻌﻚ ﻳﺎ ﺟﺪﻱ .”

ﻓﻘﺎﻝ الجد : “ﻓﻲ نفس ﻛﻞ ﺷﺨﺺ ﺗﺪﻭﺭ ﻣﻌﺮﻛﺔ ، ﻫﻲ ﺃﺷﺒﻪ ﺑﻤﻌﺮﻛﺔ
ﺑﻴﻦ ﺫﺋﺒﻴﻦ.. ﺃﺣﺪهما ﻳﻤﺜﻞ : ﺍﻟﺸﺮ، ﺍﻟﺤﺴﺪ، ﺍﻟﻐﻴﺮﺓ، ﺍلأﻧﺎﻧﻴﺔ، ﺍﻟﻜﺬﺏ ...”

ﻫﺰ ﺍﻟﺤﻔﻴﺪ ﺭﺃﺳﻪ ﻭﻗﺎﻝ “ ﻭﺍلآﺧﺮ ؟ ”

ﻓﻘﺎﻝ ﺍﻟﺠﺪ ﺍﻟﺤﻜﻴﻢ “الآﺧﺮ ﻳﻤﺜﻞ : ﺍﻟﺨﻴﺮ , ﺍﻟﺴﻼﻡ ، ﺍﻟﺤﺐ ،ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﺔ ، ﻭالإﺧﻼﺹ ....”

ﺗأﺛﺮ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﺑﻬﺬﻩ ﺍﻟﻜﻠﻤﺎﺕ ﻭﻓﻬﻤﻬﺎ ﺭﻏﻢ ﺻﻌﻮﺑﺘﻬﺎ ، ﻭ ﺑﻌﺪ ﺗﻔﻜﻴﺮ ﺳﺄﻝ ﺟﺪﻩ: “ ﻓﻲ ﺍﻟﻨﻬﺎﻳﺔ أﻱ ﺫﺋﺐ ﻳﻨﺘﺼﺮ ؟؟؟”

ﺍﺑﺘﺴﻢ ﺍﻟﺠﺪ ﻭﻗﺎﻝ: ” ﺩﺍﺋﻤﺎ ﻳﻨﺘﺼﺮ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﺬﺋﺐ، ﺍﻟﺬﻱ أﻧﺖ ﺗﻄﻌﻤﻪ ﻭﺗﻐﺬﻳﻪ ”.

إﺫﺍ ﻏﺬﻳﺖ ﺍﻟﺸﺮ ﻏﻠﺐ ﺍﻟﺸﺮ ﻭإﺫﺍ ﻏﺬﻳﺖ ﺍﻟﺨﻴﺮ ﻏﻠﺐ ﺍﻟﺨﻴﺮ
فالذﻱ ﺗﺰﺭﻋه ﺗﺤﺼﺪﻩ...
توقيع » أحلام طآلبة ..!
.. اللهم صلِ على محمد وآل محمد ..
  رد مع اقتباس
قديم 05-05-2013, 09:45 PM   رقم المشاركة : ( 44 )
أحلام طآلبة ..!
-


الملف الشخصي

رقــم العضويـــة : 48210
تاريخ التسجيل : 22-07-2012
المشاركـــــــات : 11,811 [+]
الـــــــــــتخصص : خريج جامعي
الـــــــــــجـامعة :

 اخر مواضيع العضو

أحلام طآلبة ..! غير متواجد حالياً

افتراضي

يقول اشهر الاطباء النفسيين :

1- عندما ترى شخص يتكلم بسرعة .. ف اعلم انه : كتوم !
2- وعندما ترى شخص ينام اكثر من نصف يومه .. ف اعلم أنه : يتألم !
3- وعندما ترى شخص يضحك كثيرا وعلى شئ شبه تافه .. فـ اعلم أنه : حزين !
4- وعندما ترى شخص يبتسم دائما بـ شكل متكرر .. ف اعلم أنه : مقهور !
5- وعندما ترى شخصا يتشاجر معك دائما .. ف اعلم أنه : يحبك !!
6- وعندما ترى شخص لم يعد يهتم لأحد .. ف اعلم أنه : خٌذل من الكثير !

توقيع » أحلام طآلبة ..!
.. اللهم صلِ على محمد وآل محمد ..
  رد مع اقتباس
قديم 17-05-2013, 11:24 AM   رقم المشاركة : ( 45 )
أحلام طآلبة ..!
-


الملف الشخصي

رقــم العضويـــة : 48210
تاريخ التسجيل : 22-07-2012
المشاركـــــــات : 11,811 [+]
الـــــــــــتخصص : خريج جامعي
الـــــــــــجـامعة :

 اخر مواضيع العضو

أحلام طآلبة ..! غير متواجد حالياً

افتراضي

رجلاً بسيطاً كان يرعى غنماً لأحد الأغنياء ويأخذ أجرته يومياً بمقدار خمسة دراهم ، وفي أحد الأيام جآء الغني إلى الراعي ليخبره أنه قد قرر بيع الغنم لأنه يود السفر وبالتالي فقد استغنى عن خدماته وأراد مكافأته فأعطاه مبلغاً كبيراً من المال غير أن الراعي رفض ذلك وفضل أجره الزهيد الذي تعود أن يأخذه مقابل خدمته كل يوم والذي يرى بأنه تمثل مقدار جهده..
وأمام اندهاش الغني واستغرابه أخذ الراعي الخمسة دراهم وقفل عائداً إلى بيته ، ظل بعدها يبحث عن عمل ولكنه لم يوفق وقد احتفظ بالخمسة دراهم ولم يصرفها أملاً في أن تكون عوناً له يوماً من الأيام ..
وكان هناك في تلك القرية رجل تاجر يعطيه الناس أمولاً فيسافر بها ليجلب لهم البضائع وعندما حان موعد سفره أقبل عليه الناس كالمعتاد يعطونه الأموال ويوصونه على بضائع مختلفة فكر الراعي في أن يعطيه الخمسة دراهم عله يشتري له بها شيئاً ينفعه ، فحضر في من حضروا وعندما أنصرف الناس عن التاجر أقبل عليه الراعي وأعطاه الخمسة دراهم سخر التاجر منه وقال له ضاحكاً : ماذا سأحضر لك بخمسة دراهم؟
فأجابه الراعي: خذها معك وأي شيء تجده بخمسة دراهم أحضره لي .
استغرب التاجر وقال له : إني ذاهبٌ إلى تجار كبار لا يبيعون شيئاً بخمسة دراهم هم يبيعون أشياء ثمينة .
غير أن الراعي أصر على ذلك وأمام إصراره وافق التاجر،..
ذهب التاجر في تجارته وبدأ يشتري للناس ما طلبوه منه كلٌ حسب حاجته وعندما انتهى وبدأ يراجع حساباته لم يتبقى لديه سوى الخمسة دراهم التي تعود للراعي ولم يجد شيئاً ذا قيمة يمكن أن يشتريه بخمسة دراهم سوى قط سمين كان صاحبه يبيعه ليتخلص منه فأشتراه التاجر وقفل راجعاً إلى بلاده ..
وفي طريق عودته مر على قرية فأراد أن يستريح فيها وعندما دخلها لاحظ سكان القرية القط الذي كان بحوزته فطلبوا منه أن يبيعهم إياه واستغرب التاجر اصرار أهل القرية على ضرورة أن يبيعهم القط فسألهم فأخبروه بأنهم يعانون من كثرة الفئران التي تأكل محاصيلهم الزراعية ولا تبقي عليهم شيئاً وأنهم منذ مدة يبحثون عن قط لعله يساعدهم في القضاء عليها وأبدوا له استعدادهم بشراء القط بوزنه ذهباً وبعد أن تأكد التاجر من صدق كلامهم وافق على أن يبيعهم القط بوزنه ذهباً وهكذا كان ..
عاد التاجر إلى بلاده وأستقبله الناس وأعطى كل واحدٍ منهم أمانته حتى جآء دور الراعي فأخذه التاجر جانباً واستحلفه بالله أن يخبره عن سر الخمسة دراهم ومن أين تحصل عليها استغرب الراعي من كلام التاجر ولكنه حكى له القصة كاملة عندها أقبل التاجر يقبل الراعي وهو يبكي ويقول بأن الله قد عوضك خيراً لأنك رضيت برزقك الحلال ولم ترضى زيادة على ذلك وأخبره القصة وأعطاه الذهب.

هذا معنى الرزق الحلال
توقيع » أحلام طآلبة ..!
.. اللهم صلِ على محمد وآل محمد ..
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



Powered by vBulletin® © 2019
الساعة الآن 01:12 AM.
ملاحظة: جميع المشاركات والتعليقات في الملتقى لا تمثل رأي الإدارة، وإنما تمثل رأي كاتبها.